RSS

منتدى العلاقات العربية – التركية في الكويت

12 يناير 2011

نقلا عن صحيفة القبس الكويتية

حضور حاشد في افتتاح المؤتمر

محمود كمال
انطلقت صباح أمس فعاليات مؤتمر العلاقات العربية – التركية تحت رعاية وحضور رئيس الوزراء سمو الشيخ ناصر المحمد وبمشاركة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في فندق شيراتون وسط مشاركة رسمية وشعبية واسعة.
وفيما أكد أردوغان ان الكويت بلد صديق وشريك اساسي في مختلف المجالات، وانه يعد بوابة تركيا للدول العربية، أكد نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير الدولة لشؤون الاسكان والتنمية الشيخ أحمد الفهد ان الكويت داعم قوي لتركيا وانها تعتبر بوابتنا الى الاتحاد الاوروبي، كما رحب بالكفاءات التركية في المشاركة الفعالة في خطة التنمية.

أردوغان يتحدث في المؤتمر

قال نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير الدولة لشؤون الاسكان والتنمية الشيخ أحمد الفهد «نجتمع مرة اخرى بثوب جديد وهوية جديدة فبالامس كان اجتماعا لدعم العمل الخيري في الامة الاسلامية ونجتمع اليوم لمناسبة وفعالية جديدة تتزامن مع الزيارة التاريخية لرئيس وزراء تركيا رجب طيب أردوغان.

الشيخ أحمد الفهد يلقي كلمته

وأكد الفهد الحرص التام على العلاقات العربية – التركية، مشيدا بالدور الذي تقوم به في المنطقة قائلا: «لن تكون علاقتنا مع تركيا كعلاقة مجنون ليلى لأنها انتهت من دون زواج ولكن علاقتنا مع تركيا زواج كاثوليكي».

حب واضح
وأكد الفهد على حرص الكويت على إنجاح زيارة أردوغان، والترحيب من القيادة الكويتية والشعب الكويتي والحب واضح من خلال جدول الزيارة المزدحم، وحرص الجميع على مقابلة رئيس الوزراء التركي، واصفا الزيارة بالتاريخية، معتبرا هذه الخطوات هي خطوات الألفية الجديدة، مؤكدا على عدم الخروج من مبادئ المجتمع الدولي.
وقال الفهد اننا أصحاب القضية الفلسطينية، مشددا على ان اعتماد ثقافة الحوار التي تميز الاطار الدولي، والتي تحفظ لنا الحقوق، لاسيما بعد سقوط نظرية القوة، والآن يمكن الاجتماع والتفاهم وحل المشاكل.

الشيخ ناصر المحمد يكرم أردوغان، والى جانبه الفهد

Share
 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *